رسولى حبيب عمرى ( ( صلى الله عليه وسلم ) )

((اهداء: الى ابى وامى اللهم اسمعهم اطيب النداء يوم التناد) )

ارجو عند قراءه الموضوعات المطروحه قراءه الردود عليها فهى تحمل موضوعات لاتقل اهميه عن الموضوع الاصلى
ارجو من الاعضاء عدم وضع اى روابط بالمنتدى
ارجو من الاعضاء الا تحتوى موضوعاتهم على اى امور تتعلق بالسياسه او النزعات الدينيه المتطرفه

    بشريات فى حديث

    شاطر
    avatar
    لؤلؤه
    Admin

    عدد المساهمات : 491
    نقاط : 29226
    تاريخ التسجيل : 20/03/2010
    الموقع : جوه قلب المنتدى

    بشريات فى حديث

    مُساهمة من طرف لؤلؤه في الأحد مارس 28, 2010 6:54 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الحمد
    لله الذي يسَّر للسالكين إليه الطرق والأسباب، وفتح لهم من خزائن الأعمال
    الصالحة وما يقرب إليه كل باب، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له
    إقرارًا بذلك بلا ارتياب، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله الذي مَنَّ الله به
    على المؤمنين يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الحكمة والكتاب، صلى الله
    عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الحساب، وسلَّم
    تسليمًا كثيرًا .


    أما بعد:

    فيا
    أيها الناس، اتقوا الله - تعالى - واعلموا أن الله برحمته وإحسانه يسَّر
    لكم إلى الخير طرقًا وأسبابًا وفتح لكم إلى خزائنها أبوابًا، فاستبقوا
    الخيرات وخذوا من كل قسط منها بنصيب وافر تحمدون العقبى في الحياة وبعد
    الممات، واستمعوا إلى هذا الحديث العظيم الذي رآه النبي - صلى الله عليه
    وعلى آله وسلم - في منامه ورؤيا الأنبياء حق، قال عبد الرحمن بن سمرة رضي
    الله عنه: خرج علينا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ونحن في صفة
    بالمدينة فقال:
    «إني
    رأيت البارحة عجبًا: رأيت رجلاً من أمتي أتاه ملك الموت ليقبض روحه فجاءه
    بِرُّه بوالديه فردَّ ملك الموت عنه، ورأيت رجلاً من أمته قد احتوشته
    الشياطين فجاءه ذِكْر الله فطردَ الشياطين عنه، ورأيت رجلاً من أمتي قد
    احتوشته ملائكة العذاب فجاءته صلاته فاستنقذته من أيديهم، ورأيت رجلاً من
    أمتي يلهثُ عطشًا كلما دنا من حوض مُنع وطُرد فجاءه صيام رمضان فأسقاه
    وأرواه، ورأيت النبيين جلوسًا حلقًا حلقًا كلما دنا إلى حلقة طُرد ومُنع
    فجاءه غُسله من الجنابة فأخذ بيده فأقعده إلى جنبي، ورأيت رجلاً من أمتي
    من بين يديه ظلمة ومن خلفه ظلمة وعن يمينه ظلمة وعن يساره ظلمة ومن فوقه
    ظلمة ومن تحته ظلمة وهو متحيِّر في ذلك فجاءه حجُّه وعمرته فاستخرجاه من
    الظلمة وأدخلاه في النور، ورأيت رجلاً من أمتي يتَّقي وهج النار وشررها
    فجاءته صدقته فصارت سترًا بينه وبين النار وظلاً على رأسه، ورأيت رجلاً من
    أمتي يكلِّم المؤمنين ولا يكلمونه فجاءته صلته لرحمه فقالت: يا معشر
    المؤمنين، إنه كان واصلاً لرحمه فكلّموه فكلَّمه المؤمنون وصافحوه
    وصافحهم، ورأيت رجلاً من أمتي احتوشته الزبانية فجاءه أمره بالمعروف ونهيه
    عن المنكر فاستنقذه من أيديهم وأدخله في ملائكة الرحمة، ورأيت رجلاً من
    أمتي جاثيًا على ركبتيه بينه وبين الله حجاب فجاءه حسْنُ خلقه فأخذ بيديه
    فأُدخل على الله عزَّ وجل، ورأيت رجلاً من أمتي قد ذهبت صحيفته من قِبل
    شماله فجاءه خوفه من الله - عزَّ وجل - فأخذ صحيفته فوضعها في يمينه،
    ورأيت رجلاً من أمتي قد خفَّ ميزانه فجاءه أفراطه فثقلوا ميزانه وأفراطه
    هم: أولاده الصغار من ذكور أو إناث، ورأيت رجلاً من أمتي قائمًا على شفير
    جهنم فجاءه رجاؤه في الله - عزَّ وجل - فاستنقذه من ذلك ومضى، ورأيت رجلاً
    من أمتي قد هوى في النار فجاءته دمعته التي قد بكاها من خشية الله
    فاستنقذته من ذلك، ورأيت رجلاً من أمتي قائمًا على الصراط يرعدُ كما ترعد
    السعفة في ريح عاصف فجاءه حسنُ ظنه في الله فسكّن رعدته ومضى، ورأيت رجلاً
    من أمتي يزحف على الصراط يحبو أحيانًا ويتعلق أحيانًا فجاءته صلاته عليَّ
    فأقامته على قدميه وأنقذته
    - اللهم صلِّ وسلم على محمد - ورأيت رجلاً من أمتي انتهى إلى أبواب الجنة فغلقت الأبواب دونه فجاءته شهادة أن لا إله إلا الله ففتحت له الأبواب وأدخلته الجنة»(1) لا إله إلا الله !

    قال
    الحافظ أبو موسى المديني: هذا حديث حسن جدًّا وقال ابن القيم - رحمه الله
    - من أكابر تلاميذ شيخ الإسلام ابن تيميه: سمعت شيخ الإسلام ابن تيميه
    يعظم أمره ويقول: أصول السُّنَة تشهد له وهو من أحسن الأحاديث، فهذا أيها
    المسلمون، هذا حديث عظيم بيَّن فيه النبي - صلى الله عليه وسلم - ما رآه
    في الأعمال الصالحة المنجية من العذاب، فخذوا من كل واحدة منها بنصيب فما
    أيسرها على مَنْ يسَّره الله عليه .


    إنه لا مشقَّة فيها ولا كُلفة وهي سهلة يسيرة يمكن للإنسان أن يأتي بكل منها أو يأتي بنصيب منها، اسمعوا الله - تعالى - يقول: +يَا
    أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ
    وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (77) وَجَاهِدُوا فِي
    اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي
    الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ
    الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا
    عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ فَأَقِيمُوا الصَّلاةَ
    وَآَتُوا الزَّكَاةَ
    " [الحج: 77-78] .

    بارك
    الله لي ولكم في القرآن العظيم، ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكر
    الحكيم، أقول قولي هذا، وأستغفر الله لي ولكم ولكافة المسلمين من كل ذنب،
    فاستغفروه، إنه هو غفور رحيم .
    avatar
    حجابى☺تاجى
    مراقب القسم
    مراقب القسم

    رقم العضويه : 13
    عدد المساهمات : 373
    نقاط : 28681
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010

    رد: بشريات فى حديث

    مُساهمة من طرف حجابى☺تاجى في الإثنين أبريل 19, 2010 4:18 am

    تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال وجعله فى ميزان حسناتك يا لؤلؤه ............. ما أجمل أن يعيش الانسان فى طاعة الله فلقد يسر الله لنا الطاعة تيسير عظيم قال .... ليجعلنا نواصل طاعتنا له دون توقف ولو بالقليل فقال************* أحب الأعمال إلى الله*************** أدومها و إن قل


    _________________


    قــال لـيـس لـلمـرء صــلاة إلا مـــا عـقـل مـنـهـا


    http://i30.servimg.com/u/f30/11/69/47/70/15851610.gif

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 1:02 am